formation banner

 

 

Enquête assurances

assurances

Cadre législatif de l'OIT

cadre legis oit

المهندس اشرف بن ثابت: المهندس بذرة خير اينما حلت أثمرت فادعموه تجدوا منه كل خير

  • PDF

achraf bn thabet"المهندس بذرة خير اينما حلت أثمرت فادعموه تجدوا منه كل خير" هذه الرسالة اختار المهندس اشرف بن ثابت ان يوجهها الى الدولة وجميع مكوناتها، وذلك في حديث له مع مكتب الاعلام والاتصال بعمادة المهندسين التونسيين.

أشرف بن ثابت , 30 سنة، مهندس تطبيقات بشركة ألمانية عالمية مختصة في مجال الأنظمة الإلكترونية المحمولة والمرئيات، مقيم حاليا بمدينة مونيخ الألمانية، توصل مؤخرا الىاختراع كاميرا طبية بدقةk4 والتي تعد الاولى من نوعها في العالم .

واوضح المهندس اشرف بن ثابت ان فكرة اختراعه انطلقت من حاجة سوق الشغل الألمانية الى تطبيق يستوفي التقدم الرقمي خاصة في مجال المشاهدة الطبية، وقد نجح في تطوير وحدة أساسها معالج رقمي معتمدة على كاميرا رقمية عالية الدقة تدعم تكنولوجيا Ultra HD أو ما يعرف كذلك بالتكنولوجيا 4K ...وسيكون المشروع خصيصا للتطبيقات الطبية .

كما بين ان المشروع رغم انه مجرد مثال مصغر غايته العرض والتسويق في بادئ الامر الا انه تحد من الشركة قابل للتطوير وتوسيع مجال الاستخدام خاصة امام سرعة تقدم التكنولوجيا الرقمية، مضيفا انه تم عرض هذا المشروع المصغر و غيره من التطبيقات في معرض Vision في Stuttgart الالمانية ثم في معرض التكنولوجيات الطبية في الاسبوع الذي يليهولاقى ترحابا واسعا و اهتماما بالغا خاصة مع المنافسة الشديدة من قبل عمالقة التكنولوجيات الرقمية اليابانيون و الصينيون و الكوريون و الامريكيون.

وكشف اشرف بن ثابت انه يعمل حاليا على تغيير طريقة الادخال التي هي لوحة رقمية حاليا الى التحكم الالي عبر تقنية البلوتوث من خلال تطبيق يمكن تحميله على الهواتف .

و عن مسيرته الدراسية وبدايات مسيرته المهنية قال المهندس اشرف بن ثابت :" درست كمرحلة أولى بالمعهد العالي للعلوم التطبيقية والتكنولوجيا بماطر وتحصلت منه على الشهادة الجامعية للتكنولوجيا في الالكترونيك اختصاص الكترونيك الأنظمة الصناعية سنة 2008 ،ثم تم قبولي بمرحلة تكوين المهندسين بالمنستير أين اتممت دراسة الهندسة في اختصاص هندسة الكهرباء وإعلامية صناعية كاختيار سنة 2011.

بعد ذلك سعيت إلى الدخول الى سوق الشغل فلم تتح لي الفرصة خاصة مع قلة العروض فأتممت دراستي كخطوة أولى بالمدرسة العليا للمواصلات بتونس اختصاص أنظمة ودارات شبكات الاتصال سنة 2012 ثم بالمدرسة الوطنية بالمهندسين بسوسة اختصاص انظمة الكترونية محمولة سنة 2013.

بدأت تجربتي المهنية الأولى كمساعد وقتي (Vacataire) بالمعهد العالي للعلوم التطبيقية والتكنولوجيا بماطر أين أشرفت على المشاريع المصغرة وبعض مشاريع ختم الدروس وكذلك تدريس مادة "Atelier Informatiqueلطلبة نظام امد في شتى الاختصاصات المتاحة بالمعهد".

كما تحدث المهندس اشرف بن ثابت عن الصعوبات التي واجهته في بداية مسيرته المهنية مؤكدا انه رغم الضغوطات لم يتسرب الاحباط الى نفسه ولم يثنه شيء عن السير بخطى ثابتة نحو هدفه.

مشيرا إلى أن قطاع الهندسة رغم انه عمود الاقتصاد في تونس إلا أنه مهمش نسبيا و المهندس التونسي مازال ينتظر من بلده كثيرا من الاهتمام و الدعموالإحاطة.

ودعا في القابل كل طالب هندسة او مهندس شاب ان يكون فخورا بمهنته معتزا بها فالمهندس التونسي قادر أن يجعل تونس بلدا يشار به بالبنان في شتى الاختصاصات، معبرا عن امله في ان تكون عمادة المهندسين على الدوام صوتا صادحا يمثل المهندس التونسي المهمش والذي يتعرض للهرسلة ، ويرضى بالقليل مقابل ان يجد له مكانا في سوق الشغل ...

كما عبر عن امله في ان يتم تحسين مجال تكوين القطاع الهندسي خاصة في المجال التطبيقي الذي يشتكي من نقص المعدات أو عدم نجاعتها.